أهم 5 أسئلة يجب أن تطرحيها عند التخطيط للتقاعد


أهم 5 أسئلة يجب أن تطرحيها عند التخطيط للتقاعد

بقلم : دلال عبدالرزاق مدوه

هل تخططين للتقاعد؟

هل أنتِ خائفة من مرحلة التقاعد؟

هل أنتِ محتارة ولديك الكثير من الأسئلة عن التقاعد؟

من المتوقع أنك عندما تخططين للتقاعد، سيكون لديك الكثير من الأسئلة التي تدور في عقلك، وتشعرين أنك محتارة ، وضائعة ولا تعرفين من أين تبدئين؟

فيما يلي أهم 5 أسئلة يجب ان تطرحيها عند التخطيط للتقاعد:

1- متي أريد التوقف عن العمل؟

قد يكون تقاعدك بعد 5 إلى 10 سنوات أخرى، ولكن يجب أن يكون لديك فكرة عن موعد التوقف عن العمل؟ و ما هو تاريخ التقاعد المرغوب؟ حتى تبدئي في وضع الخطط لذلك الوقت والاستعداد من الآن.

ويجب ان يكون التخطيط نوعين: تخطيط كمي، وتخطيط نوعي.

أولا: التخطيط الكمي:

سوف تحتاجين إلى الإجابة عن مجموعة من التساؤلات مثل:

هل لديك الآن ما يكفي من المال من أجل التقاعد؟ 

ما هدفك المالي الذي ترغبين بالوصول إليه؟ (كم هو المبلغ الذي تريدين أن يكون موجود لديكِ عندما تتقاعدين؟)

كم المبلغ الذي سوف تدخرينه شهريا للوصول إلى هدفك؟

ما هي مصاريفك الحالية؟ (مثل: رسوم مدارس، مصاريف بناء أو تأثيث المنزل، أقساط قرض، …وغيرها)

ما هي نفقاتك المتوقعة في المستقبل؟ (مثل: مصاريف رعاية صحية، شراء سيارات للأولاد، حفلات زواج للبنات، مصاريف صيانة وترميم المنزل،… وغيرها)

ثانيا: التخطيط النوعي:

سوف تحتاجين إلى الإجابة عن مجموعة من التساؤلات مثل: 

كيف تريدين أن يبدو تقاعدك؟

ما هي الأنشطة التي ترغبين القيام بها؟

ما هي الهوايات التي سوف تمارسينها؟

هل ترغبين بالعمل مرة أخرى؟

هل تريدين تأسيس مشروع؟

ومن خلال منح نفسك الوقت الكافي للتفكير، وإجابة تلك التساؤلات، سوف تكونين مستعدة مالياً ونفسياً لتلك المرحلة، وتشعرين براحة أكثر وثقة أكبر عند اقتراب موعد تقاعدك.

ويعتبر التقاعد تكيف عقلي، يحتاج تهيئة ذهنية عالية، لذا كلما قل عدد المفاجآت التي قد تواجهك، كلما كان ذلك الأمر أكثر نجاحًا وأفضل إنجازاً.

يجب أن يكون لديكِ فكرة عن موعد التقاعد من أجل وضع الخطط الملائمة والاستعداد المناسب

تذكري!!!

لا يجب أن يكون العمر الذي تختارينه لتقاعدك أمر ملزم لك بصورة مطلقة، فربما تحددين سن الـ 50 عام للتقاعد، ولكن مصاريف تعليم الأبناء، أو قرض السكن، أو بعض الالتزامات المالية الأخرى، قد تقف عائق أمام تحقيق ذلك، وتجبرك على تأخير سن تقاعدك لفترة أطول، وحتى لو ظهرت في طريقك بعض المعوقات، فإن تخطيطك للتقاعد مبكراً، وأخذ احتياطاتك سوف يسهل عليك بعض الأمور.

صحيح إنك قد تستمرين في العمل من أجل الوفاء بالتزاماتك، وتحقيق أهدافك، ولكن إذا نظرت للموضوع من ناحية إيجابية؛ فإن العمل باختيارك أفضل من العمل وأنت مجبرة.

تأخير موعد التقاعد باختيارك من أجل الوفاء بالتزاماتك أفضل من العمل وأنت مجبرة

2- كيف ستكون فترة انتقالي إلى التقاعد؟

يعتبر التقاعد فترة انتقالية تتضمن عدة مراحل مختلفة، وليس حدث يحصل لمرة واحدة؛ يمكنك الرجوع إلى مقال: المراحل العاطفية الخمسة الأكثر شيوعا للتعرف عليها.

لذلك قد يكون هذا الانتقال متأثر بـ دوافع شخصية لديكِ: كالملل والرغبة في تغيير نمط الحياة الروتينية، أو حدوث ظروف أسرية أو صحية حالية.

أو ناتج عن دوافع خارجية تؤثر عليكِ مثل: وصولك إلى السن القانونية للتقاعد، أو التخلص من الضغوط ، أو المضايقات في بيئة العمل.

وهناك من ترفض فكرة التوقف عن العمل تماماً، وترغب في المحافظة على الهوية والمكانة المهنية، أو الاجتماعية التي يوفرها العمل، خاصة ان التقاعد سوف يستمر طوال حياتنا.

لذا يختلف مسار الانتقال إلى التقاعد من سيدة إلى أخرى؛ فهناك من ترغب في تخفيض ساعات العمل الحالية، فتتقاعد ثم تعمل بنظام الدوام الجزئي، أو أن تنتقل إلى منصب استشاري، أو تعمل مشروع لحسابها الخاص، أو تقوم بشيء مغاير تمامًا، كاستكمال الدراسات العليا، أو العمل التطوعي.

وهكذا عليكِ التفكير جيداً في دوافعك الشخصية، أو في المؤثرات الخارجية التي تدفعك للتقاعد، ثم حددي كيفية قيامك بالانتقال المرحلي بصورة سهلة ومريحة لك.

فكري في دوافعك الشخصية أو المؤثرات الخارجية التي تدفعك للتقاعد

مقالات ذات صلة :

3- ما هي تكلفة أسلوب الحياة المناسب لي؟

إن تكلفة نمط حياتك التقاعدي، سيكون لها تأثير كبير على ثروتك التي تحتاجيها لدعم أسلوب تلك الحياة، ومن الملاحظ أنه لا يرغب معظم الأشخاص في ترقية كبيرة في نمط حياتهم عندما يتقاعدون، ولكنهم بالتأكيد لا يريدون تخفيض مستوى معيشتهم.

لاحظي انه ستكون هناك تكاليف ستزداد، أو تبدأ بالظهور لك، وهي مصاريف ربما لم تكن موجودة خلال حياتك العملية مثل:(تكلفة العطلات الإضافية والترفيه، رسوم عضويات الأندية، الدورات التدريبية، زواج الأبناء، هدايا للأحفاد،…وغيرها).

ولكن من جهة ثانية هناك بعض التكاليف التي ستخفض مثل:(تكاليف البنزين وصيانة السيارة، القهوة والافطار اليومي، ملابس العمل،…وغيرها).

من الأمور المفيدة التي سوف تساعدك على توقع مصاريفك هي: الاطلاع على كشوفات الحسابات المصرفية لمعرفة نفقاتك خلال الـ 6 أشهر الماضية أو أكثر، وملاحظتك اختلاف تكاليف الشتاء والصيف والأعياد والمناسبات، وهكذا  سوف تكونين قادرة على قياس مقدار المصاريف التي ستتوقف، أو تنخفض، أو تبدأ، أو تزيد، مما يعطيك تقديرًا جيدًا لأسلوب حياتك في التقاعد.

لاحظي مصاريفك الحالية وتوقعي نفقاتك المستقبلية للتعرف على أسلوب حياتك المناسب للتقاعد

4- هل لدي المال الكافي لحياتي؟

هذا هو السؤال الجوهري الذي يجب أن تطرحينه على نفسك، وبمجرد أن تحددي تكلفة نمط حياتك، يمكنك مراجعة وضع ثروتك، وتحديد ما إذا كانت مدخراتك المتراكمة كافية لتلبية نمط حياتك، والحفاظ عليه عند التقاعد.

الإجابة على هذا السؤال هو حجر الزاوية في التخطيط المالي لتقاعدك، فإذا تم ذلك بشكل صحيح وواقعي، يتناسب مع التنبؤ بالتضخم الاقتصادي في المجتمع، وعوائد الاستثمار المتوقعة من المدخرات، وافتراضات أخرى، لمعرفة ما إذا كان الشخص لديه ما يكفي من المال للتقاعد خلال فترة معينة، أو الاستمرار في العمل فترة إضافية؛ من خلال الاختيار بدلاً من الضرورة.

ستكون نتيجة هذا التحليل واحدة من ثلاث نتائج:

  • النتيجة الأولي: ليس لديك ما يكفيك وسوف تنفد الأموال ولن تكون كافية في حياتك.
  • النتيجة الثانية: حساباتك جيدة ومناسبة لحياتك.
  • النتيجة الثالثة: لديك فائض من المال يكفيك ويكفي أبناءك بعد وفاتك.
حددي ما اذا كانت مدخراتك كافية من أجل متطلبات أسلوب حياتك بعد التقاعد

5- كيف أتأكد أن لدي المال الكافي للمستقبل؟

إذا كانت إجابتك على تحليل تخطيط التقاعد هي: أنه لن يكون لديك ما يكفي من المال لتعيشي نمط حياتك المثالي عند التقاعد، فستحتاجين إلى اتخاذ بعض الإجراءات، وهذا هو السبب في أن التخطيط مقدمًا مهم جدًا.

قد تحتاجين إلى التفكير في الادخار والاستثمار بصورة أكبر في الحسابات الادخارية، أو الصناديق الاستثمارية، أو الحصول على إيرادات وأرباح من مشاريع.

فإذا لم تكوني قد منحتي نفسك الوقت الكافي لبناء ثروتك المخصصة للتقاعد، فمن المرجح أن تضطري إلى قبول العمل لفترة أطول، أو أن تعيشي حياة أقل من صورتك المثالية، أو مزيج من الاثنين.

قد تستغرق الإجابة عن تلك الأسئلة الـ 5 الأكثر أهمية لتقاعدك بعض الوقت، لذا من الأفضل أن تخصصي فترة مناسبة للإجابة عليها.

قد تحتاجين إلى الادخار بصورة اكبر لتعيشي نمط حياتك المثالي عند التقاعد

تذكري !!!

أن وضع خطة مناسبة لتقاعدك تستغرق بعض الجهد، والوقت، وقليل من المال، أفضل بكثير من حدوث مفاجآت غير متوقعة في المستقبل.


هذا المقال متوفر بصورة حلقة مسموعة في بودكاست كياني

يمكنك الاستماع إلى الحلقة من بالضغط على الزر في الأسفل


اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s